الإستفادة من تعامد الشمس على الكعبة المشرفة لتحديد اتجاه القبلة !

image

الإستفادة الكاملة من تعامد الشمس على الكعبة المشرفة لتحديد و تصحيح اتجاه القبلة ( التعامد هنا يعني وقوع قرص الشمس فوق الكعبة مباشرةً ).

ستتعامد الشمس مع الكعبة المشرفة ظهر يوم غد الخميس  10 شعبان 1436 هـ الموافق 28 / 5 / 2015، ويحدث هذا التعامد بسبب عودة الشمس ” ظاهريا “من مدار السرطان متجهه جنوبا إلى خط الاستواء حيث ستتوسط الشمس خط الزوال لتُصبح على استقامة واحدة مع الكعبة المشرفة ويختفي ظلها على تمام الساعة 11:18 بتوقيت ليبيا +2 ( لحظة أذان الظهر في مكة المكرمة )، حيث سيلاحظ رواد المسجد الحرام اختفاء ظل الكعبة وجميع الأجسام العمودية تماماً. و عند هذه اللحظة ستكون الشمس مرئية في جميع الدول العربية وقارة أفريقيا وأوروبا وآسيا وكل من يراها في تلك اللحظة المذكورة عليه أن يستقبل الشمس ويضعها بين عينيه فيكون متجها إلى القبلة ويكون هذا هو اتجاه القبلة بإذن الله تعالى.

كذلك يمكن تحديد اتجاه القبلة بأكثر دقة عبر ظلال الأشياء فمثلاً لو وضعنا اسطوانة دائرية ( عصا ) بشكل عمودي ( قائم ) سيكون اتجاه القبلة في الجهة المعاكسة لظل العصا تماما كما هو موضح بالصورة.

وتعتبر هذه الطريقة قديمة إلا أنها تظل فعالة إلى يومنا هذا إذ يمكن تحديد أو تصحيح اتجاه القبلة عبرها بكل سهولة وبأبسط الطرق، ومن الجدير بالذكر بان هذه الظاهرة طبيعية وتتكرر مرتين سنوياً على مكة المكرمة.
للحصول على الإتجاه الدقيق 100% يجب التأكد من ضبط الساعة جيدا وأن تكون الإسطوانة ( العصا ) مستقيمة لأعلى ولا يوجد بها أي ميول.

رؤية .. لرؤية أعمق من حولنا.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s